قديم 24-09-2006, 12:01 AM   #1
غير مسجل 1
Guest
 
المشاركات: n/a
الاخوة بالرضاعة

السلام عليكم و رحمة الله

عندما ترضع امراة صبي مع احد بناتها فهل يصبح اخا لباقي بناتها ام لا؟؟
ارجو ارفاق الاجابة بدليل ( كآيه او حديث)

و شكرا..
الله يثيبكم و يآجركم و يغفر لكم و نحن واياكم ..
  الرد مع إقتباس
قديم 25-09-2006, 03:25 PM   #2
رد المدرسة
Administrator
 
الصورة الرمزية لـ رد المدرسة
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2005
الإقامة: مملكة البحرين
المشاركات: 6,862
الجواب

بسمه تعالى
لا يصبح أخاً الا لمن كانت ترضع معه من نفس اللبن ولم يتجاوز سنها العامين وفق شروط مفصلة مذكورة في كتب الفقه وابرز ما يشار اليه من ادلة هذه المسألة قوله صلى الله عليه وآله في الحديث المشهور المتواتر: ( يحرم من الرضاع ما يحرم من النسب )
رد المدرسة غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 20-07-2009, 11:42 PM   #3
شيعتنا الفائزون
عضو نشيط?
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2009
المشاركات: 294
بسم الله والحمد لله وصلى الله على محمد وآله ؛ وبعد :
قال العلامة الشيخ حسين في الأنوار الوضية : (( ولا يحل للمرتضع أولاد الفحل ، ولا أولاد المرضعة نسبا ولا رضاعاً من لبنه )) .
وقال العلامة الحر في البداية : (( ولا يحل للمرتضع أولاد الفحل مطلقاً ، ولا أولاد المرضعة نسباً ولا رضاعاً من لبنه )) .
فالذي يظهر من ذلك أن الضمير في ( لبنه ) عائد إلى زوج المرضعة والذي يعبرون عنه بصاحب اللبن
وعليه فأولاد زوج المرضعة ـ التي أرضعت ذلك المرتضع بلبن ابنها الرضيع من هذا الزوج سواء أخوته الأشقاء أو الذين من أبيه ـ لا يحلون للمرتضع ، وكذلك أولاد المرضعة أشقاء ابنها الرضيع من زوجها ؛
أما أبنائها من الرضاعة لا النسب من زوجها الآخر (غير صاحب اللبن ) أي أخوة وأخوات ابنها الرضيع من الأم رضاعة لا نسباً لا يقع التحريم بينهم وبين هذا المرتضع لاختلاف الفحل . بمعنى آخر لو أرضعت رضيعين أحدهما مع رضيعها من زوج والآخر مع رضيعها من زوج آخر لم يقع التحريم بين المرتضعين

والله أعلم بالصواب ، واعتذر للبس الذي حصل

آخر تعديل بواسطة شيعتنا الفائزون ، 27-07-2009 الساعة 01:14 AM
شيعتنا الفائزون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 20-07-2009, 11:58 PM   #4
رد المدرسة
Administrator
 
الصورة الرمزية لـ رد المدرسة
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2005
الإقامة: مملكة البحرين
المشاركات: 6,862
بسمه تعالى
تعلق غرض سؤال السائل بمن يصح ان يكون اخاً بالرضاعة كمصطلح شرعي هل هو خصوص من اتحد معه في اللبن والفحل ام مطلق ابناء المرضعة وكان الجواب ماذكرناه
وما نقلته (شيعتنا الفائزون ) أمر آخر يتناول الحديث عن حكم التزاوج بين المرتضع وما يترتب على تلك الرضاعة من نشر حرمة الزواج بأبناء المرضعة فتنبه .
__________________
رد المدرسة غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 22-07-2009, 02:24 AM   #5
السعادة الأبدية
عضو نشيط?
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2005
المشاركات: 191
شيخنا الجليل ... جوابكم شتت البال وغيّر الحال لطروء معنى لم أفقهه إلا الآن منكم أدامكم الله ..


إن أرضعت امرأة رضيعا مع رضيع لها ألا يكون أخا رضاعيا له ولجميع أبناء المرضعة الكبار منهم والصغار الذين يأتون بعد رضيعها ؟
وبهذا فيحرم على المرتضع الزواج من بنات المرتضعة ويكونون كالأخوات بالنسبة لكشف ما لا يُكشف إلا للأخوة، أليس كذلك أم ماذا ؟
السعادة الأبدية غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 24-07-2009, 11:39 AM   #6
رد المدرسة
Administrator
 
الصورة الرمزية لـ رد المدرسة
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2005
الإقامة: مملكة البحرين
المشاركات: 6,862
بسمه تعالى
الأخوة من الرضاعة هم خصوص من ارتضع معه من نفس اللبن
وأما جميع ابناء المرضعة الآخرين فهم أخوة أخيه من الرضاعة وليسوا أخونه الرضاعيين فتنبه
وحرمة الزواج بهن شيء وتنزيلهن منزلة المحارم شيء آخر اذ لا يشملهم ولا يجوز الخلوة والتكشف على نحو مايشرع بين المحارم
واسوق اليك بعض ما ذكرناه من احكام الرضاعة من كتابنا قانون الأحوال الشخصية على ضوء الفقه الجعفري :
من من أسباب التحريم المؤبد السببي
( الرضـــاع )
مادّة 24 : يشترط أن لا يكون الزوج من أحد المحارم الرضاعيين لقولهصلى الله عليه وآله وسلم : >يحرم بالرضاع ما يحرم بالنسب<، فيحرم على من يتحقق لها الرضاع الشرعي نفس المذكورين في المحارم النسبيين المذكورين في المادة (21).
مادّة 25 : يشترط أن لا تكون الزوجة من أحد المحارم الرضاعيات لأنه >يحرم بالرضاع ما يحرم بالنسب< فيحرم على من يتحقق له الرضاع الشرعي نفس المذكورات في المادة رقم (20).
مادّة 26 : يثبت النسب بالرضاع إذا توفرت شروط خاصة في المرضعة وفي زوجها وفي اللبن المرتضع به وفي الكمية المتناولة في الرضاع وذلك بالنحو التالي:
الشروط الشرعية الخاصة بالمرضعة:
مادّة 27 :يشترط في المرضعة ستة شروط يجب توافرها فيها وهي:
1 ــ أن تكون إنسانةً فلا عبرة بلبن الحيوان من سائر أنواع الفصائل الحيوانية الثديية.
2- أن تكون إمرأة (أنثى) فلا يصح من الخنثى' المشكل .
3- أن تكون المرضعة واحدة غير متعددة.
4- أن تكون على قيد الحياة غير ميتة .
5- أن تكون زوجة شرعية بعقد صحيح دائماً أو منقطعاً أو ملك يمين أو تحليل أمة أو شبهة صادقة .
6- أن تكون قد أنجبت من حمل ودرّ لبنها بسبب ذلك الحمل أو الوضع من دون فرق بين أن يخرج الطفل سوياً أو ناقصاً حياً أو ميتاً.
الشروط الشرعية الخاصة بالزوج (الفحل):
مادّة 28 :يشترط في الزوج شرطان هما:
1- أن يكون زوجاً شرعياً بنكاح صحيح حسبما تقدّم في المرضعة، سواء أبقى' الزوجة المرضعة في عصمته أم فارقها بطلاق ونحوه.
2- أن يكون اللبن قد نتج عن تخلق طفل تعود نطفته إليه.
ويلحق بذلك مواد :
مادّة 29 : لو حملت امرأة من زوجها ثم طلقها لم يخرج اللبن المنتسب إليه بالطلاق عنه وههنا ست صور:
الأولى': أن يكون إرضاع الزوجة قبل أن تنكح زوجاً غيره فاللبن للزوج الأول.
الثانية: أن تكون الزوجة قد تزوجت بزوج آخر ولم تحمل منه في سنتي الرضاعة، والحكم فيه كالصورة الأولى'.
الثالثة: أن يكون اللبن الناتج من الحمل من الزوج الأول قد حدث له زيادة ملحوظة بعد الحمل من الزوج الثاني يمكن اسنادها إلى' الأخير فإنه يحكم برجوع ذلك اللبن إلى' الزوج الأوّل على' الرغم مما طرأ عليه من وصف في الزيادة لأن اللبن قد يزيد وينقص من غير حمل جديد.
الرابعة: أن يكون اللبن خارجاً بعد الحمل من الزوج الثاني وقبل الولادة ولم تمضِ سنتان من وضع الحمل من الزوج الأول، ولم ينقطع ذلك اللبن ولم يحدث فيه زيادة فمثل هذا اللبن يكون منسوباً للزوج الأول أيضاً.
الخامسة: أن ينقطع اللبن الناتج عن الحمل من الزوج الأول انقطاعاً بيّناً ثم يعود في وقت يمكن أن يكون منسوباً للحمل من الزوج الثاني ،وذلك بعد مضي أربعين يوماً من الحمل الثاني فإنه يكون منسوباً للزوج الثاني.
السادسة: أن يكون ذلك اللبن ناتجاً بعد الولادة من الزوج الثاني بشكل مستقل فيكون منسوباً للزوج الثاني سواء زاد أم لم يزد انقطع أم لا.
الشروط الشرعية الخاصة باللبن:
مادّة 30 :يشترط في اللبن (حليب الأم ) خمسة شروط :
1- أن يكون ناتجاً عن حمل وبعد الولادة من زواج شرعي سواء بقيت المرضعة في عصمة زوجها الذي حملت منه أو فارقها قبل أو بعد الوضع أو في أثناء فترة الرضاع.
2- أن يكون اللبن واقعاً في فترة الرضاع الشرعي المبتدأة من حين الولادة والمنتهية بانقضاء سنتين قمريتين، فلو وقع بعد ذلك لا عبرة به فيما نحن بصدد اثباته.
3- أن يكون تناوله يتم بفم الرضيع مباشرة من دون توسط آلة أو أداة أخرى كالملعقة والمرضعة ونحوهما .
4- أن يكون خالصاً غير مشوب بسائل أو غذاء آخرين.
5- أن يكون الرضاع به متوالياً لم يتخلله فاصل برضاع امرأة أخرى' أو غذاء أجنبي عنه .
الشروط الشرعية الخاصة بكيفية تناول اللبن:
مادّة 31 :هناك ثلاث طرق يمكن اعتبار كل واحد منها والاكتفاء به بشكل مستقل لتحقق شرطية الكمية الشرعية المقصودة في هذا الفصل:
(الطريق الأول) أن يكون الاعتماد عليه في إرضاع الطفل بشكل رئيسي على' نحو ما سبق بحيث يقوّم بنية جسم الطفل، ويمكن أن يسند إليه اشتداد العظم وإنبات اللحم ولو بأدنى' المراتب.
(الطريق الثاني) أن يرضع يوماً وليلة رضعات متوالية كثر العدد أم قلّ عن الرقم الآتي.
(الطريق الثالث) أن يرضع خمس عشرة رضعة كاملة راوية متوالية غير مفصولة برضاع امرأة أخرى' أو تناول سوائل أو أغذية مغايرة أخرى'.
وهذا الطريق هو أضبط هذه الطرق وأيسرها للتحقق من صدق الرضاع الشرعي ، وترتيب سائر الآثار الشرعية عليه المشار إليها آنفاً.
مادّة 32 : لو دفع الأب ابنه الرضيع إلى' امرأة أجنبية لرضاعته فإذا كانت تلك المرأة الأجنبية ذات زوج وقد حملت ووضعت في حباله وصار لديها بسبب ذلك لبن للرضاعة، فإن رضعت في فترة الرضاعة المشار إليها ذلك الإبن الأجنبي المدفوع إليها الرضاعة الشرعية فإنه يحرم على' أب ذلك الطفل بنات تلك المرضعة وبنات زوجها النسبيات والرضاعيات كما سيأتي توضيحه.
مادّة 33 : إذا رضعت المرضعة الواحدة عدة أطفال ذكور وإناث أجانب عنها أي ليسوا بأبنائها رضاعة شرعية في فترة واحدة على' امتداد فترة رضاعتها أصبح كل من أرضعتهم إخواناً وأخوات قلوا أو كثروا إذ لا إشتراط لعدد معيّن مادام تم التقيد بضوابط رضاعة كلّ واحدمنهم طبقاً للرضاعة الشرعيّة .
مادّة 34 : إذا رضعت المرضعة الواحدة عدة أطفال ذكور وإناث أجانب عنها أي ليسوا بأبنائها رضاعة شرعية في فترات متعددة على' امتداد سنوات مديدة تعدد فيها زواجها وفراقهاوحملها من أكثر من واحد إذا كان الأمر كذلك لم يحرم المرتضع أو المرتضعة من الزوج الأول على' المرتضع أو المرتضعة من الزوج الثاني، وإن كانت المرضعة في الصورتين أو الأكثر واحدة، لأن اتحاد فحل اللبن شرط في تحقق الأخوة فيما نحن فيه.
أصناف النساء اللاتي يحرمن مؤبداً
على الرجال بسبب الرضاع
مادّة 35: يحرم بسبب الرضاع لصنف الرجال المرتضعين في صغرهم بالرضاعة الشرعيّة الزواج بإحدى الأصناف التالية :
1 ــ المرضعة نفسها حيث أصبحت أمّاً للمرتضع منها.
2 ــ بنت المرضعة التي إرتضعت من نفس اللبن معه في فترة رضاعتها الشرعيّة ( أخت المرتضع من الرضاعة ) .
3 ــ أخوات المرتضع اللاتي إرتضعن معه من نفس اللبن معه في فترة رضاعتهن الشرعيّة ( أخوات المرتضع من الرضاعة ) .
4 ــ أم المرضعة وجدتها وإن علت (جدات للمرتضع )
5 ــ أخت المرضعة ( خالة للمرتضع )
6 ــ بنات المرتضع حفيدات للأب من الرضاعة (لبن الفحل) يحرمون عليه لأنّه جدّهم من الرضاعة .
7 ــ أخت الأب من الرضاعة (عمّة للمرتضع) وإن علون .
أصناف الرجال الذين يحرمون مؤبداً
بسبب الرضاع
مادّة 36: يحرم بسبب الرضاع لصنف النساء المرتضعات بالرضاعة الشرعيّة في صغرهنّ التزاوج بأحد الأصناف التالية :
1 ــ زوج المرضعة نفسها (فحل اللبن)حيث أصبح أباً للمرتضعة منها.
2 ــ ولد المرضعة الذي إرتضع من نفس اللبن معها في فترة رضاعتها الشرعيّة ( أخ المرتضعة من الرضاعة ) .
3 ــ أخوان المرتضعة الذين إرتضعوا معها من نفس اللبن في فترة رضاعتهم الشرعيّة ( أخوان المرتضعة من الرضاعة ) .
4 ــ أب المرتضع وجده وإن علوا (أجداد للمرتضعة )
5 ــ أخ المرضعة ( خال للمرتضعة )
6 ــ أبناء المرتضعة أحفاد للأم المرضعة (الأم من الرضاعة) يحرمون عليها لأنها جدتهم من الرضاعة .
7 ــ أخ الأب من الرضاعة (عمّ للمرتضعة) وإن علوا .
حرمة الزوجة على زوجها بالرضاع حرمة مؤبدة
مادّة 37: لو أرضعت المرأة المتزوجة واحداً من هؤلاء الإثني عشر الرضاعة الشرعيّةحرمت على' زوجها الذي هي في عصمته:
1- أحد اخوانها أو أخوتها.
2- أحد أولاد أخيها.
3- أحد أولاد أختها.
4- أحد أولاد أولادها.
5- عمها أو عمتها.
6- خالها أو خالتها.
7- أولاد عمها أو عمتها.
8- أولاد خالها أو خالتها.
9- أخو زوجها أو أخته.
10- أحد أولاد ولد زوجها.
11- أحد أولاد أخي زوجها أو أخته.
12- أحد أولاد خال زوجها أو خالته .
13- زوجها إذا كان صغيراً لم ينفطم وكان رضاعها له من لبن زوج سابق قد طلقها.


ــــــــــــــــــــــ
ثبوت النسب بالرضاعة
مادّة 1444: يثبت النسب بالرضاع كما يثبت بالتولد عن نكاح صحيح .
مادّة 1445: ينشأعن النسب الرضاعي ما ينشأ عن النسب الصلبي
1 ـ مايجوز ويحرم الزواج بهن من النساء كما سبق تفصيل القول فيه.
2 ـ مايجوز النظر إليه من المحارم ومالايجوز.
3 ـ الأم الرضاعية والعمّة الرضاعيّة والخالة الرضاعيّة وإن علون .
4 ـ الأخت الرضاعية والبنت الرضاعيّة وإن نزلت كبنت البنت .
أمّا بالنسبة للبنوّة الرضاعيّة وما ينشأ عنها من إلتزامات كالحضانة والنفقة بكل مصاديقها وميراث ففيها تفصيل ذكرناه في محلّه في أحكام الحضانة وأحكام النفقة وسيأتي في كتاب الميراث في المجلد الثالث.
__________________
رد المدرسة غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 26-07-2009, 01:19 AM   #7
السعادة الأبدية
عضو نشيط?
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2005
المشاركات: 191
شيخنا الفاضل .. أدام الله عزكم ..


بعد البحث وجدتُ بعض الفقهاء كالشيخ محمد أمين زين الدين يصرّحون بخلاف ما ذكرتموه من عدم ملازمة حرمة النكاح من بنت المرضعة وجواز تكشفها مع المرتضع.

يقول الشيخ في كلمة التقوى الجزء 7 ص 65 مسألة 164:

( إذا كمل رضاع الرضيع من المرأة على الوجه الذي ذكرناه ، وتوفرت فيه جميع الشروط التي فصلناها كانت المرأة المرضعة أما للرضيع ، وكان الرجل صاحب اللبن أبا رضاعيا له ، وكان الطفل الرضيع ابنا لهما ، فيحرم عليه أن يتزوج المرضعة إذا كان ذكرا ، ويحرم على صاحب اللبن أن يتزوجها إذا كانت أنثى . وكان آباء المرضعة وصاحب اللبن للرضيع أجدادا وجدات ، وكان أبناؤهما له إخوانا وأخوات ، سواء كان أبناء المرضعة من الرجل صاحب اللبن أم من غيره ، وسواء كان أبناء صاحب اللبن من المرضعة أم من غيرها ، ومن غير فرق في أبنائهما بين من قارنت ولادته رضاع الرضيع في الوقت ومن تقدمت ولادته عليه أو تأخرت عنه . وكان أحفاد المرضعة وأحفاد صاحب اللبن أبناء أخ للرضيع وأبناء أخت . وكان أخوة صاحب اللبن له أعماما وعمات ، وكان إخوة المرضعة أخوالا له وخالات ، وكان أخوة أجداده أعماما وعمات كذلك في الدرجة الثانية سواء كان الأجداد من قبل صاحب اللبن أم من قبل المرضعة ، وكان أخوة الجدات أخوالا له وخالات كذلك في الدرجة الثانية ، سواء كانت الجدات من قبل أبيه الرضاعي أم من قبل أمه الرضاعية كما هو الحال في النسب على السواء . وكان أبناء الرضيع أحفادا للمرضعة ولصاحب اللبن ولآبائهما الرجال والنساء ، وسواء كان الأجداد من قبل الأب أم من قبل الأم . وكان أبناء الرضيع أبناء أخ أو أبناء أخت لأولاد المرضعة ولأولاد صاحب اللبن ولإخوانهما وأعمامهما وأخوالهما في الدرجة الأولى أو الثانية ، فيجوز في الجميع أن ينظر بعضهم إلى بعض مع اختلاف الجنس ويحرم النكاح كما هو الحكم في محارم النسب على السواء . )

فهل ما ذكرتموه دام مجدكم من فتاوى شيخنا العلامة أو من غيره ؟
السعادة الأبدية غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 26-07-2009, 11:58 PM   #8
رد المدرسة
Administrator
 
الصورة الرمزية لـ رد المدرسة
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2005
الإقامة: مملكة البحرين
المشاركات: 6,862
بسمه تعالى
الأحكام التي ذكرناها مستقاة من المجلد التاسع من كتاب الأنوار اللوامع في شرح الشرائع لجدنا العلامة البحراني الشيخ حسين قدس سره
__________________
رد المدرسة غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 27-07-2009, 12:43 AM   #9
شيعتنا الفائزون
عضو نشيط?
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2009
المشاركات: 294
بسم الله والحمد لله وصلى الله على محمد وآله ؛ وبعد :
قال شيخنا في الحدائق : (( والأخت في النسب هي كل امرأة ولدها أبواك أو أحدهما ، وفي الرضاع هي كل امرأة أرضعتها أمك أو أُرْضِعَت بلبن أبيك ، وكذا كل بنت ولدتها المرضعة أو الفحل أو أرضعت بلبنهما ))

لكن يشترط اتحاد الفحل بين المرتضعين الأجنبيين من هذه المرضعة
قال : (( اشتراط اتحاد الفحل في حصول التحريم بين المرتضعين بمعنى أنها لو ارضعت بلبن فحل صبيا الرضاع المحرم وأرضعت آخر بلبن فحل آخر الرضاع المحرم أيضاً لم يحصل التحريم بين المرتضعين ؛ فيجوز لأحدهما التزويج بالآخر لو كانا صبيا وصبية على المشهور بين الأصحاب ؛ بل كاد يكون إجماعياً ))

آخر تعديل بواسطة شيعتنا الفائزون ، 27-07-2009 الساعة 01:55 PM
شيعتنا الفائزون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 03-09-2009, 01:20 AM   #10
السعادة الأبدية
عضو نشيط?
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2005
المشاركات: 191
شيخنا العلامة ..



هل زوجة الإبن الرضاعي بالنسبة لصاحب اللبن لا يجوز نكاحها ويجوز له رؤيتها متكشفة ؟
السعادة الأبدية غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 03-09-2009, 04:42 PM   #11
رد المدرسة
Administrator
 
الصورة الرمزية لـ رد المدرسة
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2005
الإقامة: مملكة البحرين
المشاركات: 6,862
بسمه تعالى
مقتضى التنزيل (يحرم من الرضاع ما يحرم من النسب) الاشتراك في الحكم
فيكون صاحب اللبن اباً سببياً للابن الرضاعي كما هو الحال في اب الزوج النسبي
__________________
رد المدرسة غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 21-05-2010, 08:05 AM   #12
maza_gang_y
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: May 2010
المشاركات: 1
سؤال : انا مش فاهم الكلام ده اوى يا سيدنا الشيخ

انا كنت عايز اعرف... بنت خالتى رضعت مع اخويا من امى
بنت خالتى ليها اخت تانية من نفس الاب والام

السؤال هل تجوز اختها ليا انا ولا ايه الموقف ؟؟؟ مع العلم انى مارضعتش علي حد فيهم ولا العكس
maza_gang_y غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 21-05-2010, 11:19 PM   #13
رد المدرسة
Administrator
 
الصورة الرمزية لـ رد المدرسة
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2005
الإقامة: مملكة البحرين
المشاركات: 6,862
بسمه تعالى
يحرم على أخيك بنت خالتك واخواتها
أما انت فلا يحرم منهن احد عليك لما ذكرت
__________________
رد المدرسة غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

خيارات الموضوع
طريقة العرض قيّم هذا الموضوع
قيّم هذا الموضوع:

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت السعودية. الساعة الآن » 05:44 AM.


Powered by: vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.